الأحدث
الأهلي والزمالك يواجهان الاحتلال في أول قمة في 1917
اول مباراة القمة بين الاهلي والزمالك مباراة القمة الاهلي والزمالك في اول مباراة بين المختلط والاهلي

الأهلي والزمالك يواجهان الاحتلال في أول قمة في 1917

الأهلي والزمالك يواجهان الاحتلال في أول قمة في 1917، ونذكر لكم تفاصيلها لنوضح لعشاق الكرة المصرية كيف بدأت أول بطولة وكانت ودية وقتها لمواجهة فرق التحالف العسكري وقت الإحتلال الإنجليزي، والتقرير التالي نوضح التفاصيل تحت عنوان الأهلي والزمالك يواجهان الاحتلال في أول قمة في 1917.


يترقب عشاق كرة القدم مبارة القمة المصرية بين قطبيها الاهلي والزمالك، غدا الأحد ولكن في حال عدنا للماضي ما هي أول مباراة تقام بين الفريقين والتي كانت في 1917.

وأقيمت أول مباراة بين الفريقين بتاريخ 9 فبراير 1917، وكانت مباراة ودية انتهت بفوز الأهلي بهدف واحد .

وكان وقتها طلعت حرب ضامن النادي الأهلي لدى البنك الأهلي والمساهم ب100 جنيه لإنشاء النادي.

وفي عام 1917 وفي بادرة تهدف لإظهار قوة الأندية المصرية أمام فرق الحلفاء العسكرية التي أسستها بريطانيا في مصر، وافق النادي الأهلي علي التعاون مع نادي المختلط “نادي الزمالك حالياً” والذي كان تحت سيطرة الأجانب آنذاك، من خلال إقامة مباراة علي أرض كل فريق تنافس فيها قطبا الكرة المصرية لأول مرة.

وكانت المباراة الأولي في يوم 9 فبراير عام 1917 علي ملعب الزمالك، وفاز الأهلي 1-0 بهدف سجله عبد الحميد محرم ليخلد اسمه في تاريخ سجلات الكرة المصرية كأول هداف للقمة، وأقيمت مباراة عودة في مارس وفاز الزمالك بنفس النتيجة،وفي نوفمبر من نفس العام قام الأهلي بتأسيس شعاره الأول.

وفي 1918 جاءت المشاركة الرسمية الأولى للنادي حيث أنه وبعد أن رفض الأهلي التنافس مع أندية الحلفاء الأجنبية علي بطولة كأس السلطان حسين في نسختها الأولي عام 1917.

و قررت إدارة النادي مشاركة الفريق في بطولة عام 1918 وقبل انطلاق البطولة تقدم 6 لاعبين بطلب لترك النادي للانضمام لفريق آخر.

وقررت إدارة النادي الأهلي بقيادة عبد الخالق ثروت باشا قبول الاستقالة الجماعية مع قرار بمنع اللاعبين الستة من دخول النادي لمدة عام، وكانت النتيجة أن تراجع 4 لاعبين من الستة عن الطلب مع تقديم اعتذار لإدارة النادي التي سمحت بعودتهم لصفوف الفريق.